in

النهوض بالشأن التربوي كان محور اللقاء التواصلي في مقر الجماعة بأملن

انعقد صباح اليوم البارحة، السبت 19 فبراير 2022، بمقر جماعة املن، لقاء تواصلي بين الفاعلين المحليين بأملن و المدير الإقليمي للتربية و التكوين حول المشروع التربوي المندمج تافراوت، برئاسة السيد عبد الرحمان حجي رئيس المجلس الجماعي، و بحضور السيد ابراهيم علاوي رئيس المجلس الجماعي لايت وافقا و السيد الحسين الاحسيني نائب رئيس المجلس، الى جانب ممثلي الجمعيات المتدخلة في الشأن التربوي المحلي، و عدد من الفاعلين المحليين بتراب الجماعة.
و اشرف على تأطير هذا اللقاء كل من السيد المهدي الرحيوي المدير الإقليمي لقطاع التربية و التكوين و السيد عبد الله صمايو رئيس مكتب الأنشطة بالمديرية الاقليمية.

و خلال هذا الاجتماع نوه السيد رئيس المجلس الجماعي، بالعمل الذي تقوم به المديرية الاقليمية ، و بالمنهجية التواصلية و تعبئة الشركاء بشأن المشروع التربوي المندمج بتافراوت، و الذي يستهدف النهوض بالشأن التربوي المحلي، و تطوير قدرات التلاميذ في مختلف المجالات، كما أشار إلى عدد من الاشكالات التي تواجه الجانب التربوي بالمنطقة، و خاصة فيما يتعلق بعدم تفعيل عدد من الفضاءات كالمكتبة وقاعة للاعلاميات بالمدرسة الجماعاتية، الى جانب الاشكالات المرتبطة بتعبئة الموارد اللازمة لتسيير مرفق النقل المدرسي، و كذا تقليص في عدد الأطر التربوية بالمؤسسة بما فيها غياب استاذ اللغة الامازيغية. و أكد السيد الرئيس على ان المجلس الجماعي سيعمل على توفير كل الامكانيات المتاحة من أجل التنزيل السليم للمشروع التربوي المندمج لتافراوت.

كما قدم السيد المدير الإقليمي و السيد مدير مكتب بالانشطة و الحياة المدرسية بالمديرية عرضا حول المشروع التربوي المندمج بتافراوت، تطرق فيه إلى مختلف الجوانب العملية و الأنشطة و المشاريع المبرمجة بالإضافة إلى الامكانيات المتوفرة و اللازمة من أجل إخراجه إلى حيز الوجود.
و تطرقت مختلف المداخلات إلى الوضعية الراهنة لقطاع التعليم بالجماعة، و الاشارة الى التراجعات التي تمت في مجال تدريس اللغة الامازيغية بالمدرسة الجماعاتية، بعد انتقال الاستاذ المكلف بهذه المادة الدراسية و عدم تعويضه بأستاذ اخر، كما تطرق الحاضرون إلى الظروف المادية الصعبة التي يواجهها النقل المدرسي بالجماعة، كما أكدت ذات المداخلات على ضرورة تكثيف دروس الدعم للتلاميذ المتعثرين دراسيا، و تكثيف المبادرات الجمعوية في مجال تشجيع و تحفيز التلاميذ المتفوقين دراسيا.
و خلص اللقاء الى الالتزام بالعمل بشكل مشترك و وفق مقاربة تعاقدية للعمل على تنزيل مشاريع و انشطة المشروع التربوي، و توحيد الجهود من أجل النهوض بالشأن التربوي بأملن و دائرة تافراوت عموما.

المصدر: تزنيت 24

احتفال مهيب بالذكرى السابعة لرحيل الفنان عموري مبارك

زيادة مفاجئة لثمن الخبز في بعض مخبزات تيزنيت