in

أدرار و السينما: مهرجان السينما المغاربية بتافراوت

انطلقت الخميس 21 يوليوز، بتافراوت، فعاليات الدورة الرابعة لمهرجان “تافسوت للسينما الأمازيغية المغاربية”، تحت شعار “أدرار والسينما”.

وأعلنت جمعية “أناروز للتنمية والتواصل الثقافي”، المنظمة للحدث، عن انطلاق المهرجان، والمستمر إلى غاية الأحد 24 من الشهر الجاري، في ندوة صحفية نُظمت بأحد فنادق المدينة.

وقال خالد عقيلي، مدير المهرجان ورئيس الجمعية، إن الدورة الحالية “دورة مغاربية بامتياز”، مشيراً إلى أنها “غنية” و “تميزت بالانفتاح على المجال المغاربي بشكل أكبر”.

وأشار عقيلي إلى أن الدورة الرابعة للمهرجان توقفت لمدة سنتين بسبب تداعيات “جائحة الكوفيد”. وأضاف “قمنا بتغير تاريخ المهرجان من أبريل بسبب تزامنه مع شهر رمضان وارتفاع حالات كورونا، إلى شهر يوليوز الحالي”.

من جهته، قال محمد بن يدير الكاتب العام للجمعية، إن الدورة الرابعة لمهرجان تافسوت للسينما الأمازيغية المغاربية: “نهديها إلى روح الفنانة الأمازيغية فاطمة جوطان التي فقدتها الساحة الفنية الأمازيغية”.

وأكد أن المهرجان يشتغل على تقريب السينما من المواطنين من خلال قوافل سينمائية وعرض الافلام في الهواء الطلق”، مبرزا أن “فكرة المهرجان انبثقت من فكرة جعل السينما للكل، عبر التوغل في المغرب العميق”.

بدوره، قال كمال الشهمات، عضو جمعية “أناروز للتنمية والتواصل الثقافي”، إن الدورة الرابعة لهذه السنة، جسدت البعد المغاربي بشكل أكبر، من خلال استضافة فنانين ومخرجين من تونس والجزائر.

وأضاف: “الدورات الماضية كرمنا السينما الجزائرية، وهاته السنة قررنا تكريم السينما التونسية التي اخترناها ضيفة شرف للمهرجان. واستعرض الشهمات البرنامج العام للمهرجان.

وكان لضيوف المهرجان من ممثلين، إعلاميين والفاعلين المدنيين موعد مع حفل الاستقبال “بأحواش بنات تافراوت ـ فرقة أمانوز”، وسط ساحة محمد السادس، التي شهدت كذلك كلمة الجمعية المنظمة للحدث والشركاء، بالإضافة إلى تقديم لجنة التحكيم المكونة من السيناريست والناقد السينمائي،  محمد تيسوكمين والممثلة والناقدة السينمائية الجزائرية، غانية رامي والممثل محمد الصغير، قبل أن تختتم الأمسية بعرض فيلم “الحاجات” لمخرجه محمد اشاور.

ومن المرتقب أن يشهد مهرجان “تافسوت للسينما الأمازيغية المغاربية” عرض عدد من الأفلام السينمائية المغربية والجزائرية والتونسية سواء في المسابقة الرسمية، أو في عروض البانوراما أو من خلال القافلة السينمائية التي ستحل بعدد من الدواوير على مستوى دائرة تافراوت، بالإضافة إلى تنظيم أنشطة تكوينية وثقافية وفنية متنوعة، ومسابقة محلية للأشرطة القصيرة للهواة.

المصدر: منتصر إثريصور عن العالم الأمازيغي

جريمة بشعة في اگلوا ضحيتها شابة من تافراوت

. “تامكْيت باند” تلهب حماس جمهور “تافسوت” و”أوراق ميتة” تحصد الجائزة الكبرى للمهرجان